بسبب اعمال العنف والارهاب .. تقرير للمنظمة العالمية : 867 شخص استشهد في الاشهر القليلة الماضية

33 مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 2 يونيو 2016 - 5:12 مساءً
بسبب اعمال العنف والارهاب .. تقرير للمنظمة العالمية : 867 شخص استشهد في الاشهر القليلة الماضية

موقع دجلة واسط / واسط

حيث تم قتل على  الأقل 867 الناس قتل واحد آخر، وأصيب 456 في الشهر الماضي في في تقدم أعمال العنف في أنحاء البلاد الآسيوية مزقتها الحروب، في تقريرها الشهري المجاني من قبل بعثة مساعدة المنظمة العالمية للدولة آسيوية (يونامي).

التقرير، التي كانت حرة يوم الأربعاء، خسائر المذكور الشهر الماضي مرفقة 468 مدنيا قتلوا واحدة، 041 بجروح.

واضاف ان “ما مجموعه 399 من أفراد قوات الأمن العراقية (بما في ذلك كردي سوات وفصائل المقاومة المتمثلة بالحشد الشعبي تقاتل على متن الجيش العراقي ولكن باستثناء عمليات الأنبار) قتل وأصيب 418 بجروح” وأضاف أنه.

ووفقا للتقرير، فقد أشيع من 267 حالة وفاة و 740 إصابات داخل العاصمة وطني العاصمة وحدها.

“إن عدد الضحايا الإجمالية قد تصل خلال الشهر السابق الشهر التقويم الميلادي، أينما كاملة من 741 قتلوا واحدة، 374 بجروح،” التقرير أكثر.

“مدني عراقي الذهاب المتعلقة بحياتهم اليومية هي الهدف من المفجرين الانتحاريين والقنابل السيارات. وفي عدد من هذه الهجمات، وأفرد الحجاج بها.

وقد أصيب الأحياء السكنية إصابة خطيرة. لم تدخر اشتباكات مسلحة أحد. ولكن حاجة الناس العراقي، رغم كل القتل، لا يزال غير هياب وهذا يوفر الأمل على المدى الطويل. بمناسبه الناس من دولة آسيوية، وخاصة سكان العاصمة الوطنية أينما متنوعة من الهجمات جاءت حول، أحث الحكومة. لإنشاء كل جهد لمنع انتشار مثل هذه الاعتداءات “، الممثل الخاص للأمين العام المنظمة العالمية (قاضي) للدولة آسيوية، يان كوبيس، اولئك ضمن التقرير.

التقرير الأخير، ومع ذلك، لا تبني الضحايا التي تم تسجيلها في محافظة الانبار، وتحديد المواقع من القتال العنيف بين الجيش العراقي وحلفائها، وبالتالي فإن داعش منظمة إرهابية أجنبية داخل وحول مدينة الفلوجة.

ويعاني العراق من فراغ أمني مدمر منذ منتصف عام 2014، مرة واحدة اجتاحت داعش بلدة بشمال مركز حضري قبل بالاستيلاء على اراض اضافية في كل دولة آسيوية وبلد آسيوي المجاورة

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع دجلة واسط الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.