الاعرجي: تكريت ستحرر قريباً ونقبل بأن يسموننا حكومة تنازلات اذا كانت بصالح الشعب

48 مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 مارس 2015 - 5:48 صباحًا
الاعرجي: تكريت ستحرر قريباً ونقبل بأن يسموننا حكومة تنازلات اذا كانت بصالح الشعب

 

أكد نائب رئيس الوزراء بهاء الاعرجي، الخميس، أن المعركة محسومة ومدينة تكريت ستحرر قريباً، فيما شدد بالقول “نقبل أن يسموننا حكومة تنازلات اذا كانت في صالح الشعب العراقي”.

وقال الاعرجي في المؤتمر الاقتصادي الثالث الذي نظمته غرفة تجارة بغداد ، “نسمع تصريحات متضاربة من جبهات القتال، البعض تنسب الى قوات الحشد الشعبي والاخرى الى مسؤولين في مجلس النواب”، مشيراً الى أن “هذه التصريحات قد تاتي بنتائج عكسية وسلبية”.

 

ولفت الى أنه “كان من المفترض ان تكون التصريحات الرسمية عن ما يدور في المعركة من القائد العام للقوات المسلحة ووزارة الدفاع، ام البقية فغير رسمية”، مبيناً أن “القائد العام وزارة الدفاع هم المسؤولين عن ساعة الصفر بالمعارك”.

وأضاف أن “تكريت لم تكن عصية علينا لكن العدو زرع الالغام وفخخها بشكل كبير”، موضحاً أن “القائد العام والحكومة حريصة على تحقيق النصر ولكن بنفس الوقت هي حريصة على دماء العراقيين”.

وأكد أن “المعركة محسومة وتكريت ستحرر قريبا”.

وتابع “نسمع الكثير من المسؤولين والقنوات العراقية والفضائية بأن الحكومة الحالية اعطت تنازلات كثيرة لباقي المكونات والكتل الاخرى”، مشيراً الى أن “تلك ليست تنازلات ولكنها تهدئة الاجواء مع الكتل الاخرى واعادة العراق للمجتمع الدولي ويحقق الانتصارات بسبب سوء ادارة الغير”.

وشدد الاعرجي بالقول “نقبل ان يسموننا حكومة تنازلات اذا كانت في صالح الشعب العراقي”.

يذكر أن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي اعتبر، أمس الاربعاء (18 آذار 2015)، أن تحرير مدينة تكريت اصبح في متناول اليد، لافتاً الى أن العمليات الامنية والعسكرية في محافظة صلاح الدين تسير وفق الجدول المعد لها.

 

السومرية نيوز

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع دجلة واسط الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.