قضاة أميركيون يظهرون تعاطفا مع مسلمة حرمت وظيفة بسبب الحجاب

43 مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 25 فبراير 2015 - 11:21 مساءً
قضاة أميركيون يظهرون تعاطفا مع مسلمة حرمت وظيفة بسبب الحجاب

أبدى غالبية القضاة في المحكمة العليا الأميركية الأربعاء تأييداً لامرأة مسلمة أقامت دعوى قضائية بعدما حرمت من الحصول على وظيفة في متجر “أبركرومبي آند فيتش” للملابس في أوكلاهوما بسبب ارتدائها الحجاب.
واستمع القضاة التسعة لمرافعة مدتها ساعة في طعن تقدمت به “لجنة فرص التوظيف المتساوية” الأميركية، وهي وكالة اتحادية أقامت دعوى على الشركة بالنيابة عن المتقدمة للوظيفة واسمها سامانثا إيلوف.
وحرمت إيلوف من الحصول على وظيفة في مجال المبيعات في العام 2008 في فرع الشركة في تولسا حينما كان عمرها 17 عاماً.
والسؤال القانوني هو ما إذا كان مطلوباً من إيلوف أن تطلب من الشركة أن توفر لها ما يتكيف مع معتقداتها الدينية. وهذا الأمر مشمول بقانون الحقوق المدنية الذي أصدر العام 1964، والذي يحظر أموراً من ضمنها التمييز في الوظائف على أساس المعتقدات والممارسات الدينية.
وكانت إيلوف ترتدي الحجاب في المقابلة التي أجريت معها لكنها لم تقل تحديداً أنها كمسلمة تريد من الشركة أن توفر لها ما يتوافق مع معتقداتها الدينية. وحرمت الشركة إيلوف من الوظيفة على أساس أن ارتداءها الحجاب يخالف “سياسة المظهر” بين العاملين في مجال المبيعات.
وخلال المرافعة الشفهية بدا أن القضاة الليبراليين الأربعة من المرجح أن يصوتوا لصالح إيلوف. ويوجد قاض محافظ واحد على الأقل هو صامويل أليتو يبدو أنه سيمنحها صوته أيضاً. وقال أليتو إن “أصحاب أعمال مثل أبركرومبي في مقدورهم أن يتجنبوا الوقوع في مواقف مشابهة من خلال توجيه سؤال بسيط عما إذا كان الموظف قادراً على التقيد بقواعد العمل”.
ومن المقرر صدور الحكم في نهاية حزيران (يونيو) المقبل.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع دجلة واسط الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.