أمين عام وزارة البيشمركة لـ ’’الصباح’’ : الحسم يحتاج إلى حرب شاملة

365 مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 12 يونيو 2014 - 10:22 صباحًا
أمين عام وزارة البيشمركة لـ ’’الصباح’’ : الحسم يحتاج إلى حرب شاملة

تحول إقليم كردستان يوم أمس الى مركز للحدث العراقي على خلفية المواجهات الحاصلة بين « داعش» وبين القوات الامنية العراقية، وفيما سيرت وزارة البيشمركة الكردية قوات إضافية الى محافظة كركوك لحمايتها والتي أكد مصدر خاص بـ» الصباح» أن مركز المدينة وأطرافها أصبحت تحت السيطرة الكاملة لقوات البيشمركة»، أشار أمين عام وزارة البيشمركة الى»أن القوات التابعة للوزارة ترابط حاليا على امتداد 1050 كم بحدود محافظات الإقليم ، وهي على أهبة الإستعداد للرد على أي اعتداء قد يستهدف تلك المناطق».

في غضون ذلك عقد محافظ نينوى أثيل النجيفي مؤتمرا صحفيا في قاعة فندق ديفان بمدينة أربيل أمس للحديث عن تطورات الوضع الميداني والسياسي بمحافظة نينوى مستعرضا الوضع بكامله.

وقال النجيفي»إن العصابات الإرهابية تسللت من داخل الأراضي السورية وهناك مجموعات مسلحة عديدة من التي تعارض السلطة السياسية في العراق تتعاون معها «.

من جانبه أكد الفريق جبار ياور أمين عام وزارة البيشمركة في حكومة الإقليم والمتحدث الرسمي باسم قيادة قوات حرس الإقليم» أن إرسال قوات عسكرية من البيشمركة الى الموصل يحتاج الى صدور أمر من رئيس الإقليم مسعود بارزاني القائد العام لقوات بيشمركة كردستان، الذي بإمكانه إصدار هذا الأمر إذا طلب منه القائد العام للقوات المسلحة بالعراق» نوري المالكي.

وأشار ياور في تصريح خاص بـ» الصباح» ان قوات البيشمركة مرابطة حاليا على امتداد مساحة 1050 كيلومترا تبدأ من فيشخابور باقصى الحدود الشمالية للإقليم في زاخو الى حدود نفط خانة بقضاء خانقين جنوبا، وهي تحرس حدود الإقليم والمناطق المتنازع عليها، وهذه القوات كانت متواجدة بالأساس في تلك المناطق منذ بداية العام 2013، وغير ذلك فإن قوات البيشمركة ليست من مسؤولياتها دخول المناطق الأخرى التي تقع ضمن إطار مسؤوليات القوات العراقية من الجيش والشرطة الاتحادية، حيث أن الحكومة الاتحادية عارضت منذ فترة طويلة أي تواجد لقوات البيشمركة خارج إطار حدود الإقليم والمناطق المتنازع عليها». وبسؤاله عن مدى استعداد قوات البيشمركة للتصدي للهجمات التي تشن على المناطق المتنازعة خارج حدود إقليم كردستان قال ياور» قوات البيشمركة متواجدة أصلا في تلك المناطق المتنازعة بحدود محافظات (نينوى وكركوك وديالى وصلاح الدين) لهذا الغرض، ومهمتها الأساسية هي صد أي عدوان أو إعتداء من أي جهة داخلية كانت أو خارجية، ولذلك فإن قوات البيشمركة المرابطة هناك ستتصدى لكل اعتداء وستقطع دابر المعتدين إذا تجرؤوا على احتلال تلك المناطق أو اقتربوا من حدود إقليم كردستان».

وافادت المعلومات المتواترة الى تدفق تعزيزات عسكرية من قيادة البيشمركة على كركوك ووصلت الى داخل المدينة. وأبلغ مصدر خاص بـ» الصباح» من داخل المدينة» أن كركوك أصبحت تحت السيطرة الكاملة لقوات البيشمركة، فطوال ليل أمس وصلت تعزيزات الى قوات البيشمركة المتواجدة أصلا في المدينة، وان المدينة أصبحت مئة بالمئة تحت السيطرة الكردية» وأشار المصدر الى» أن جماعة «داعش» أصبحت قريبة من المدينة، وتبعد بحدود 30 كيلومترا عن مركز المدينة، وحاولت جماعة منهم التحرش وشن الإعتداءات خاصة في منطقة داقوق لكنها فشلت، والأوضاع في مدينة كركوك مستقرة حتى الآن ولم تحدث أي هجمات.

وبالعودة الى الفريق جبار ياور أمين عام وزارة البيشمركة وسؤاله عن حجم قوات البيشمركة المتواجدة داخل كركوك قال” ليست القوات المتواجدة هناك محصورة بالبيشمركة، فهناك قوات الأسايش والشرطة، وهذه القوات أحكمت سيطرتها الفعلية على مركز مدينة كركوك وبقية المناطق المحيطة به مثل ( قضاء دبس وناحيتي قرةهنجير والتون كوبري) وغيرها من القرى المحيطة بمركز المدينة”.

وإزاء هذه المخاطر سألته “ الصباح” حول إمكانية تحريك قوات البيشمركة ودخولها في معركة مع جماعة “داعش” قال الفريق جبار ياور” تحريك القوات لمواجهة هذه الجماعة لا تكفي لدحرهم، لأنه كما أشرت فإن نطاق المواجهة ومساحة الحرب اتسعت وتغيرت موازين القوى العسكرية، وبذلك فإن جماعة “داعش” ستغير بدورها أسلوبها، ما يترتب على الجانب الآخر أن يغير كذلك أسلوب المواجهة والحرب، عليه فأنا أرى بأنه لمواجهة هذه الجماعة وقطع دابرهم يحتاج الوضع الى شن حرب شاملة وفق خطة كبيرة وبمشاركة قوات كبيرة وكاملة المعدات”.

الى ذلك وجه رئيس الإقليم مسعود بارزاني المتواجد حاليا بجولة أوروبية قوات البيشمركة الى إتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للدفاع عن حدود إقليم كردستان والمناطق المتنازع عليها، وفوض نائبه كوسرت رسول علي نائب القائد العام لقوات البيشمركة للإشراف وقيادة قوات البيشمركة بهذا المجال،مؤكدا على قوات البيشمركة بعدم التقدم، وأن تنحصر مهمتها بالدفاع عن المناطق الكردستانية المتنازعة وحدود إقليم كردستان”.

المصدر.شبكة الاعلام العراقي

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع دجلة واسط الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.